منتدى شباب الطريقة التجانية

منتدى شباب الطريقة التجانية

ثقافي* تربوي* تعليمي* ديني
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اللهم صل على سيدنا محمد الفاتح لما أغلق والخاتم لما سبق ناصر الحق بالحق والهادي إلى صراطك المستقيم وعلى أله حق قدره ومقداره العظيم
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

شاطر | 
 

 المحاضرة الاولى أسباب الانتشار الواسع للطريقة التجانية(الجزء الثاني)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير
Admin
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 218
العمر : 33
الموقع : http://ayoub2008.yoo7.com
تاريخ التسجيل : 14/06/2008

مُساهمةموضوع: المحاضرة الاولى أسباب الانتشار الواسع للطريقة التجانية(الجزء الثاني)   الخميس 6 نوفمبر - 17:01

بسم الله الرحمن الرحيم
محاضرات الملتقى الدولي الثاني للطريقة التجانية


المحور الأول.الحراك التجاني والعولمة


المحاضرة الاولى أسباب الانتشار الواسع للطريقة التجانية(الجزء الثاني)


للأستاذ وصيف ابراهيم خالد . الوادي/ الجزائر.

تأسيس الزاوية:
السبب الثالث: سهولة الأوراد ويسر تطبيقها:
الطريقة التجانية منهج سلوكي عملي يهدف إلى تهذيب النفس و الترقي بها إلى درجات الإحسان بعد أن يكمل المريد
مقام الإسلام عبادة و مقام الإيمان عقيدة.
مقام الإحسان هو مقام الذوق قال صلى الله عليه و آله وسلم " ذاق حلاوة الإيمان من رضي بالله ربا و بالإسلام دينا
و بمحمد نبيا و رسولا"
وقفات:
الطريقة التجانية: ليست دينا جديدا ولا حزبا سياسيا ولا حركة جمعوية بل هي سبيل موصل إلى الحضرة الإلهية.قال
تعالى"و الذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا و إن الله لمع المحسنين".
الشيخ في الطريقة: ليس زعيما ولا حاكما و إنما هو قائد روحي مر ب و مرشد قد تولى الله أمره و حفظه من
زلل الأهواء و الغواية إلى فضاء الرشد و الهداية جاهد نفسه ففاضت عليه من بحور العناية المواهب و الهدايا العرفانية
فعرفته بنفسه وربه فصار عالما عاملا أناب إلى ربه فحق اتباعه قال تعالى"واتبع سبيل من أناب ا لي" وقال أيضا"أولائك
الذين هدى الله فبهداهم اقتده"
صلاة الفاتح لما أغلق: ليست من القرآن ولا من الوحي التشريعي و إنما هي صلاة وردت عن طريق الإلهام
للقطب البكري المصري المتوفى قبل ميلاد الشيخ ب 200 عام ومعناها العام طلب من الله أن صلي على نبيه الكريم
الذي فتح به العقول و القلوب المغلقة بالشرك والجاهلية و الذي ختم به النبوات و الرسالات و الذي نصر دين الله بالحق
و العدل،و الذي هدى الناس إلى الدين القويم و طلب المصلى من الله أن يعم بهاته الصلاة آله الكرام الطاهرين بقدر سمو
مترلته و علو مكانته عند الله.
جوهرة الكمال: صلاة على النبي صلى الله عليه و آله بذكر نعوت أوصافه الجمالية و الجلالية دون ذكر لاسمه
الشريف صلى الله عليه و آله و هي واردة عن طريق الاستفاضة الروحية من حضرة المصطفى للشيخ الأكبر سيدنا أحمد
التجاني رضي الله عنه
الاستفاضة الروحية:هي مصطلح مدلوله المشاهدة التي تقع للعارف و يشهد لها حدث الصحيحين من رآني في
المنام فسيراني في اليقظة ولا يتمثل الشيطان بي و هو حديث عام و المخصص مشرع فعلية الإتيان بالدليل.
الإلهام: هو المخاطبات و المكاشفات التي تقع للعارف و هو مقام دون وحي التشريع أثبته الحق للأولياء
فقال: و أوحى ربك إلى النحل.
و قال: و أوحينا إلى أم موسى أن أرضعيه.
و إذ أوحيت إلى الحواريين أن آمنوا بي و برسولي .
و أوحينا في كل سماء أمرها.
بأن ربك أوحى لها.
و في السنة حديث البخاري: كان في الأمم قبلكم محدثون فقالوا وما المحدثون يا رسول الله قال ملهمون تكلمهم الملائكة
قال: تعالى" وإذ قالت الملائكة يا مريم إن الله اصطفاك وطهرك و اصطفاك على نساء العالمين"
تحديد الأذكار:ليس بدعة بل هو سنة لقوله صلى الله عليه وسلم اكلفوا من الأعمال ما تطيقون فإن الله لا يمل
حتى تملوا ولقوله"أحب العمل إلى الله ما داوم عليه صاحبه و إن قل"
فالذي يذكر مرة ألفا و مرة مائة و أخرى خمسون فالألف محبوبة و الخمسين أحب إلى الله لأنه حافظ عليها في المرات
الثلاث .
ختم الولاية:مصطلح يعني أعلى مرتبة في الولاية و لا يعني آخر الأولياء .
وهو الوارث المحمدي لقوله صلى اله عليه وسلم العلماء ورثة الأنبياء والعلماء هنا هم العلماء بالله وتؤخذ منه وراثة
الأولياء لمقامات الأنبياء و وراثة شيخنا لمقامه صلى الله عليه وعلى آله.
الزيارة: مدرسة فكرية و روحية نستلهم منها أسباب عظمة المزور وهي طاعة الله والعمل على نفع خلق الله في
الأرض. قال صلى الله عليه و على آله"بينما رجل ذهب يزور أخًا له في الله إذ أرسل الله له على مدرجته ملك فقال أين
تقصد؟فقال أخا لي في القرية المجاورة فقال هل بينكما رحم تصلها؟ قال لا،فقال هل له عليك نعمة تردها فقال لا فقال
و لم إذًا فقال إني أحبه في الله فقال ابشر فإني رسول الله إليك أبشرك بأن الله قد أحبك.
نحقق من خلالها الاجتماع و الوحدة والتآلف،نخرج بعدها بحصيلة فكرية:

- كثرة المآزرين تشجع المريد و تشد من عزمه.
- الدعوة إلى النظام و الانضباط و الترتيب.
- وحصيلة روحية وهي الأهم على الإطلاق إذ يخرج الزائر يشع نورًا وطاقة إيمانية بمشاهدته لحضرات الملائكة و
الأرواح الطاهرة تهدف إلى شيء واحد وهو قوله تعالى: "واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا".
فنون الطريقة:
. إقامة الكتاب و السنة علما وعملا ومعاملة على الوجه الأحوط في الدين.
. إقامة الأذكار اللزومية و هي الوردين الصباحي و المسائي و الوظيفة اليومية هيللة يوم الجمعة .
و هي أذكار مأخوذة عن طريق الاستفاضة الروحية و لها أدلتها من الشرع.
أ. الاستغفار: قال تعالى"و المستغفرين بالأسحار" وقال صلى الله عليه و سلم " طوبى لمن وجد في صحيفته استغفار
كثيرا".
ب . الصلاة على النبي: قال تعالى" إن الله و ملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه و سلموا
تسليما" وقال أيضا من صل علي صلاة واحدة صل الله بها عليه عشرا.
ج.الكلمة المشرفة: لا إله إلا الله قال الله تعالى"فاعلم أنه لا إله إلا الله" وقال صلى الله عليه و على آله"أفضل ما قلته أنا
و النبيون من قبلي لا إله إلا الله و قال تعالى في حديث قدسي"لا إله إلا الله حصني ومن دخل حصني أمنته من عذابي"
.الأذكار الاختيارية: وهي سبب لا غاية،إذ المريد يقصد بأذكاره اللزومية تهذيب نفسه وإزاحة الحجب ثم يترّقى إلى
الأذكار الخاصة لتسريع هذه العملية.
مقاصد الانتماء للطريقة
) التقرب من الحضرة الإلهية و التحقق بالمعرفة الكاملة لله سبحانه و تعالى ويتم ذلك باستعمال فقه للشريعة
كميدان لهذا الترقي واستعمال الورد كالسياج الحامي للحمى.
) ذوق أنوار التوحيد و العرفان بالتحقق بمعاني لا إله إلا الله بذوق محمد رسول الله.
) ربط أعمال المريد برباط المراقبة و هو في هذا الحال يبدأ بمراقبة الشيخ له عن طريق الهمة ثم يترقى إلى مراقبة النبي
الأكرم و من ثمة مراقبة الله، ومدد المراقبة الكاملة هي المحبة السارية من المريد إلى الشيخ ومن الشيخ إلى المريد.
) صفاء التوبة و الإنابة إلى الله لقوله تعالى"توبوا إلى الله توبة نصوحا" وهذه التوبة النصوحة تتطلب استعدادا
وتعرضا لقوله تعالى"ثم تاب عليهم ليتوبواّ.
) الذكر المعين على إحياء القلب استدامة مراقبة العبد لله سبحانه و تعالى وتحصينا من الشياطين لقوله تعا لى"و إذا
مسهم طائف من الشيطان تذكروا فإذاهم مبصرون"والذكر بنوعيه القلبي و اللساني،ويبدأ المريد بذكر لساني حتى يصل
إلى الثاني و تنوع الأذكار بمثابة تنوع المطعومات واختلاف الأذواق.
) البلوغ إلى مقام الشكر لقوله تعالى"وقليل من عبادي الشكور"وعلى هذا فإن طريقتنا طريقة حمد وشكر لله من
خلال شكر أعظم منة امتن بها الله على عباده "لقد من الله على المؤمنين إذ بعث فيهم رسولا منهم يتلوا عليهم آياتنا"
وشكر منة إظهار الذات المحمدية يتمثل في محبته القلبية الكاملة ومظهرها كثرة الصلاة عليه،محبة آل بيته الأطهار
وخصوصا أهل الفضل و منهم دار الشيخ الأكبر،ودار الإمام التماسيني و العمل بسنته ونشرها بين أفراد المجتمع.

السبب الرابع: أسس الطريقة
الرجوع بأصول التصوف إلى أسسه الأولى وذلك بإزالة كل ما علق به من خرافة وأوهام.
أمثلة:
*- الشيخ في الطريقة نائب عن الرسول صلى الله عليه وسلم.
منع الزيارة على جميع المردين الأولياء الأحياء والأموات بنية الاستمداد والتبرك ودعوتهم إلى الاكتفاء بزيارة سيدهم
وسيد الوجود سيدنا محمد وصحابته مع ضرورة ملاحظة دعوته إلى تعظيم حرمت الأولياء وعدم الاستهانة بهم بل جعلها
من موجبات طرد المريد.
تحذيره للمقدمين من ابتزاز أموال الفقراء بالباطل وتشديد التنكير على فاعل ذلك.
محبة المريدين لشيخهم يجب أن تكون خالصة لوجه الله دون أغراض دنيوية ولا أخروية وبهذا السلوك فقط يجذب المريد
للحضرة.
تسمية الطريقة لا تتغير بل هي تجانية أبدا سرمدا ولا يمكن لأي مقدم أو خليفة أن يسمي الطريقة باسمه أو ينشق عنها.
وبهذا الأساس استطاع شيخ الطريقة رفقة أتباعه أن ينشروا طريقتهم بل أن يدخلوا بها إلى أماكن جد صعبة كالصين ،
روسيا، أمريكا، أدغال أفريقيا وهذا ما جعل عدد التجانيين في العالم يكثر ويكثر حتى بلغ مئات الملايين
وهاهو الخليفة الحالي الدكتور سيدي محمد العيد التجاني التماسيني رضي الله عنه يواصل ما دأب عليه أسلافه الميامين بدأ
بالخليفة الأعظم سيدنا الحاج علي التماسيني صاحب الغوثانية العظمى ولا أدل على ذلك من هذا الملتقى الذي يعد بحق
حدثا مهما في تاريخ الطريقة كيف لا وهو بمناسبة تدشين أول زاوية في تاريخ الطريقة زاوية قمار المعمورة زادها الله
شرفا وعلوا وحقق الله آمال شيخنا فيها وفي أهلها بأن يجعلها منارة للعلم والمعرفة والإشعاع الروحي والفكر والحضاري
والعلمي الذي يعود على أهلها بخيري الدنيا والآخرة .

انتهى نص المحاضرة الأولى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ayoub2008.yoo7.com
 
المحاضرة الاولى أسباب الانتشار الواسع للطريقة التجانية(الجزء الثاني)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شباب الطريقة التجانية :: المنتدى العام للطريقة التجانية :: منتدى الملتقى الدولي الثاني للأخوان التجانيين-
انتقل الى: